Afficher la navigation

Ennahdha - Sfax : Communiqué explicatif du Conseil régional du Mouvement à propos des grèves sectorielles

Envoyer cette page
Votre nom
Votre e-mail
E-mail destinataire
Message
Publié le 11/08/2012

Le Conseil régional du Mouvement Ennahdha à Sfax a rendu public un communiqué daté du 9 Août 2012, dans lequel il a défini sa position par vis-à-vis de la série de grèves sectorielles qu’a connu dernièrement la région.

 


صفاقس في 09/08/2012

 

بيان توضيحي:  من أجل الارتقاء بالعمل  النقابي

 

 

 

بعد تدارسه للتطورات الأخيرة بالجهة، يعير  المجلس الجهوي الموسع لحزب حركة النهضة بولاية صفاقس عن عميق استيائه و استنكاره للممارسات الخطيرة و المتكررة الصادرة عن منتسبين للمنظمة الشغيلة والتي تمس من سمعة ومصداقية الاتحاد العام التونسي للشغل حيث لا يعقل في زمن الثورة أن توصد أبواب المؤسسات الانتاجية بالقوة في وجه أبناء الشعب وأن تصادر حرية الإعلام والتعبير و تفتك أدوات الإعلاميين وأن يحتجز المناضلون من حركة النهضة -كما حصل لعضو النيابة الخصوصية بساقية الدائر- وأن  يفسح المجال لعصابات إجرامية ليفسدوا في الأرض وأن يمارسوا شتى أنواع العنف اللفظي والمادي. وأمام هذا المنحى الممنهج  نحو تأجيج وتوتير الواقع  الاجتماعي والوضع السياسي بالجهة فإن  حزب حركة النهضة بجهة صفاقس يدعو كل الأطراف السياسية والنقابية إلى :  

 

 1.     تغليب منطق الحوار والتعقل والعمل على إرساء التهدئة وتجنب كل أشكال التصعيد خدمة لمصلحة البلاد والعباد.

 

 2.  العمل على تنقية الأجواء وتفادي الصدام بين الحكومة واتحاد الشغل الذي تسعى إليه بعض الأطراف المشبوهة من جرحى الإنتخابات ومن مافيا الفساد المالي والسياسي .

 

 3.     الوقوف في وجه كل أشكال العنف ورفع الحصانة عن الذين يريدون خرق القانون وتخريب البلاد تحت أي غطاء كان وأن تحترم السيادة العليا للسلطة القضائية.     

 

  

 

ونحن إذ نحذر من خطر انفلات بعض الجهات المتخفية وراء العمل النقابي ومن التدهور في أخلاقيات العمل السياسي ندعو الجميع إلى تحمل مسؤولياتهم التاريخية والكف عن تلك الممارسات التي تسيء إلى العمل النقابي والتي تضر بالبلاد ونحن في مرحلة انتقال ديمقراطي يشهد صعوبات اقتصادية واجتماعية كثيرة ينبغي أن يعمل الجميع على تجاوزها. كما نذكر كل القوى المناضلة في المجتمع المدني من أحزاب ومنظمات وهيئات وجمعيات حقوقية وسياسية بأن حركة النهضة  تنأى بنفسها عن منطق المواجهة أو الدخول في صراع مباشر كما يحاول أن يصوره البعض مع اتحاد الشغل كما تذكر بأنه لا مصلحة لأحد في العمل على إضعاف طرف نقابي له دوره الطبيعي في الحفاظ على السلم والتوازن الاجتماعي .        

 

كما ندعو قيادة الاتحاد العام التونسي للشغل أن تعمل على تنقية الوضع الاجتماعي بالبلاد وأن تعمل على تطهير المؤسسة النقابية وتحريرها من العناصر التي تعمل على التوظيف السياسي للعمل النقابي والانحراف به عن مقصده الأساسي.

 

 

 

عاشت تونس حرة ومناضلة والمجد لشهدائنا الأبرار

 

 

 

المجلس الجهوي الموسع لحزب حركة النهضة بصفاقس

 

الكاتب العام : لطفي عبيدة

 

 


A.CHENNOUFI
Note : 0 /10 - 0 avis
RÉAGIR À CET ARTICLE
Chargement de la page
Tunivisions.net